د. هراتش: “القطبة أو الغرزة تقنية حديثة وفعالة لشد الرقبة..”

   امبراطور الجمال وزير السعادة، عرّاب الفن والزمن الجميل، الطبيب الأشهر في لبنان  والعالم العربي.. كلها ألقاب حصدها المبدع د. هراتش ساغبازاريان نتيجة عمله الدؤوب ومتابعته لأحدث التقنيات والتطورات في عالم الجراحة والتجميل. هو فنان ينحت الوجوه والأجساد وينشر الفرح ويزرع البسمة أينما حلّ وكان. لمعرفة المزيد عن كل ما هو جديد في عالم التجميل،

   امبراطور الجمال وزير السعادة، عرّاب الفن والزمن الجميل، الطبيب الأشهر في لبنان  والعالم العربي.. كلها ألقاب حصدها المبدع د. هراتش ساغبازاريان نتيجة عمله الدؤوب ومتابعته لأحدث التقنيات والتطورات في عالم الجراحة والتجميل. هو فنان ينحت الوجوه والأجساد وينشر الفرح ويزرع البسمة أينما حلّ وكان. لمعرفة المزيد عن كل ما هو جديد في عالم التجميل، أجرت الزميلة ندى جمال حواراً مع د. هراتش، وطرحت عليه الأسئلة التالية:
* ما هي ابرز التقنيات المستخدمة في عملية شد الرقبة؟
      إنّ الطب التجميلي في تطور مستمر ونحن في مهنتنا علينا أن نواكب كل ما هو جديد ومستحدث لنكون السبّاقين في نشر هذه المعرفة. وإنّ أحدث التقنيات المستخدمة في عملية شد الرقبة هي “القطبة” أو بما يسمّى “الغرزة” .
     فمن المعروف أن الرقبة والأنسجة الواقعة تحت الجلد في سن معينة تبدأ بالترهل، ولحل هذه المعضلة نقوم بإحداث شق في جلد الأذن بالخط الخلفي وفي منطقة نمو الشعر لإزالة الطيّات في جلد العنق، ويتم رفع الجلد ومن ثم تخاط، ونقوم بذلك من دون عملية جراحية وتتم خلال ٢٠ دقيقة. ومن ثم نحصل على وجه نضر ورقبة مشدودة، وتظهر النتائج إيجابية وفعالة لا سيّما إذا كانت البشرة محافظة على نضارتها.
* ما مدى صلاحية هذا الإجراء الطبي؟
      إنّ هذا الأمر يتوقف على العمر والترهل الموجود في الجلد، ففي عمر الأربعينات تستمر فعاليته لمدة خمس سنوات وفي الخمسينات ثلاث سنوات.
* عندما تنقضي هذه المدة هل باستطاعة المرأة معاودة هذه العملية من دون أن ينتج عنها أي آثار جانبية؟
    بالتأكيد، إنه بالإمكان تجديد هذه العملية من خلال إزالة القطب القديمة ومعاودة القيام بالأجراءات المتبعة، وتكون النتائج إيجابية . وهناك سيدات عدة أقدمن على هذه الخطوة، وهن مسرورات، ويعتبرنها أفضل من “الليفتنغ” كونها لا تترك أثرا على الوجه.
* بعض السيدات لا يحبذن القيام بعملية شد الوجه إذ يخشين من أن تترك أثاراً جانبية، فما هي الطريقة للحصول على وجه نضر ونقي؟
      هناك تقنية “التقشير” بالكاموميل ، وهي من الوسائل التي تساعد على تجميل البشرة وشدها وإظهار جمالها ونضارتها، وذلك من خلال تقشير طبقات الجلد أو الطبقات التي يوجد بها الخلل وبعد اتباع الخطوات المطلوبة ينمو جلد جديد أكثر صحة وحيوية.
* شاهدنا إبداعاتك تظهر جلياً عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خلال نشرك لبعض العمليات التي تقوم بها.. وأخيرا أذهلتنا طريقة استخراجك للمواد المحقونة التي تحمل شوائب داخل الشفاه والوجه، فماذا عنها؟ وكيف السبيل لإزالتها؟
    إنّ هذه المواد المستخرجة عبارة عن مواد السيليكون المحقونة التي استخدمت منذ سنوات عديدة والخالية من الجودة، فبقيت آثارها في الجلد وبعد ١٠ سنوات من الحقن إمتلأت بالتورم والتقرحات والإلتهابات في أماكن الشفاه والوجه.
    وللتخلص منها وعلاجها هناك ثلاثة طرق مستخدمة:
 الأولى نقوم بعملية جراحية لشد الوجه لإستخراج هذه المواد. وإذا كانت الحالة المرضية ليست متأزمة جدا نستخدم الإبر لإزالتها وأحياناً نقوم بجراحة داخل الشفاه لإستئصالها.
* في حال بقاء هذه المواد المحقونة في الشفاه والوجه هل بالإمكان التسبب في نشوء أمراض سرطانية ؟ 
       إنّ كل مادة غريبة تبقى متواجدة في الجسم يمكن ان تسبب مشاكل جسيمة كإلتواء بالفم وبعض  هذه المواد قد يؤثر على عصب الوجه ولقد شهدنا حالات مماثلة، وكان الخطأ يقع على خبراء التزيين والتجميل الدخلاء على هذه المهنة. فنصيحتي لهم ان يبقوا في مجالهم وإبداعاتهم ويتركوا هذا الفن لأربابه.
* نلاحظ هناك تفاوت في أسعار إبر حقن البوتوكس التي تتراوح بين ٢٠٠ $ و ٥٠٠$ ونلمس هذا الفر ق بين خبراء التجميل والأطباء المختصين المشهورين، فإلام يعزو ذلك؟ 
      إنّ السعر لا يتعلق بشهرة الطبيب وذيوع صيته، إنما بالمواد والتقنيات المستخدمة، فنحن نستخدم المنتجات العالية الجودة ونأتي بها من فرنسا وإيطاليا. إضافة إلى أننا متمرسون ونجيد عملنا، في حين ان خبراء التزيين والماكياج يحصلون على هذه المواد من السوق السوداء وأحياناً تكون هذه المنتجات منتهية صلاحيتها وتشكل ضرراً كبيراً.
* مقولة د. هراتش  “ما في شي صعب” هل هناك حالات  مستعصية عجزت عن علاجها أو اعتذرت عنها؟ 
    للأسف الشديد، نعم هناك حالات بعثت لي صورها واعتذرت عن علاجها، فعندما يحدث الإلتواء في الفم أو تكون العين مغلقة فكيف لي بفتحها أو تصحيح الإلتواء في الفم!!!
* هل تستطيع النساء اللواتي يعانين من مرض الوردية أن يخضعن إلى الخلطة السحرية أو حقن البوتوكس؟
     إنّ هذا الأمر مناط بالحالة التي وصلت إليها المرأة، فهناك علاج يساعد على إزالة الإحمرار في البشرة وتنشيطها واختفاء بعض الحبوب الصغيرة الحمراء.
* ما هي نصيحتك للمرأة التي تريد الحفاظ على جمال بشرتها؟ 
       أن تقصد الطبيب التجميلي المختص عندما تريد أن تخضع لأي عملية جراحية او حقن وأن تتعرف على أسماء المنتجات من خلال “غوغل” لمعرفة تركيبة المواد التي ستحقن بها.
       ندى جمال
(تصوير: علي كاظم)

أهم المواضيع


اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات

الاكثر تعليقاً

فديوهات مختاره