ويستمر نادي روتاري زحلة والبقاع في دعم المدارس الرسمية..

    اتم نادي روتاري زحلة والبقاع ما قد باشر به في تأمين فلاتر لتنقية المياه قد تصبح صالحة للشرب، والتي ساهم مع مجموعة من الأندية اللبنانية والعالمية  ولجنة المياه ، بتقديمها للمدارس الرسمية في  منطقتي زحلة ، والبقاع الاوسط ، ولجمعية حضانة الطفل لرعاية الايتام .       وقد اختتم المشروع بجلسة تدريبية

    اتم نادي روتاري زحلة والبقاع ما قد باشر به في تأمين فلاتر لتنقية المياه قد تصبح صالحة للشرب، والتي ساهم مع مجموعة من الأندية اللبنانية والعالمية  ولجنة المياه ، بتقديمها للمدارس الرسمية في  منطقتي زحلة ، والبقاع الاوسط ، ولجمعية حضانة الطفل لرعاية الايتام .
      وقد اختتم المشروع بجلسة تدريبية للممثلين عن المدارس المستفيدة من المشروع شارك فيها الى جانب مدراء المدارس ، المهندس انطوان أبو يونس ممثلا بلدية زحلة معلقة وتعنايل ، ورئيسة واعضاء جمعية حضانة الطفل .
    تضمن الحفل عدة كلمات، والبداية كانت  بكلمة ترحيب من غلوريا مسعد. بعدها تحدث رئيس نادي روتاري زحلة والبقاع الإعلامي طوني ابونعوم ومما جاء فيها:
“الروتاري ليس مجرد نادي تنضم اليه ، انه دعوة لفرص لا حصر لها اجتماعية وثقافية وصحية ومجتمعية واقتصادية ، لذلك تم اختيار عنوان للروتاري في العالم هذا العام “الروتاري يتيح الفرص ” .
      هذا ويضم الروتاري  الانترأكت لصغار الشباب من عمر 12 ال 18 عام ، الروتارأكت  الشباب من عمر 18 الى 30 عاما  والروتاريون من عمر 30 سنة وما فوق . والجميع متطوع في سبيل  الخدمة العامة  وما يفيد المجتمع ” هذا هو الروتاري ” .
والروتاري منظمة تطوعية للخدمة العامة أسسها في شيكاغو في عام 1905 بول هاريس وثلاثة من اصدقائه، ويعني اسمه التناوب لكون الاجتماعات كانت تعقد بصورة دورية، ويهدف الى خدمة المجتمع الذي يقع النادي في دائرته. عدد الأعضاء تقريبا في العالم 1220000 موزعون في اكثر من 200 بلد ويتم ضم الاندية في مقاطعة معينة الى ما يعرف بالمنطقة الروتارية ومن هنا لبنان يتبع للمنطقة 2452 ويوجد في لبنان 29 ناديا .
      ونوادي الروتاري هي نواد غير سياسية، ومفتوحة أمام كل الأعراق والثقافات والمعتقدات دون تمييز او تحيز .
      وفي العالم العربي تقوم اندية الروتاري بمشاركة المجتمع المحلي في همومه وفي معالجة مشاكله وتوفير المياه النظيفة في المدارس والقرى، وتأهيل القرى النائية، وتكفلها بعمليات القلب الجراحية للأطفال وغيرها العديد من المشاريع  ….
        أما نادي زحلة  فقد بلغ سن الرشد، واتم سنته العشرين، سعى ولا يزال الى تطبيق المبادئ الروتارية واقامة المشاريع الإنمائية والتي تفيد زحلة والبقاع. ومن هذه المشاريع تأمين فلاتر تنقية المياه للمدارس الرسمية كي يتمتع الاطفال بمياه خالية من الجراثيم وصالحة للشرب .
الشكر كل الشكر للجنة المولج اليها هذه المسؤولية بكافة اعضائها، واخص بالشكر الشيخ جميل معوض المحافظ السابق للمنطقة الروتارية 2452 الذي بادر ورئيس اللجنة الاستاذ نزيه غطاس الذي تابع وبذل جهودا جبارة لتحقيق هذه الغاية.
      كما واشكر رئيس بلدية زحلة معلقة وتعنايل المهندس أسعد زغيب والذي اخذ على عاتقه عملية المتابعة والصيانة ضمن النطاق البلدي والسيدة مهى قاصوف على متابعتها المشروع من قبل نادي زحلة.
       واليوم نرى هذا المشروع يشرف على نهايته وقد تم ذلك لان الروتاري لا يميز بين منطقة واخرى او جماعة واخرى هكذا فعل نادي روتاري بعبدا الذي عمل على تامين ما يلزم لعشرات المدارس .
    فتحية اكبار واجلال لكل من عمل وساهم لانجاز هذا المشروع الريادي والمفيد لمجتمعنا.”
       بدورها تحدثت رئيسة حضانة الطفل السيدة أمل ايوب مرحبة بالحاضرين وقد شكرت القيمين على هذا المشروع، فقالت:  “بإسمي وبإسم حضانة الطفل وصغيراتها، اتقدم منكم بالشكر الجزيل على هذه الالتفاتة السامية واخص بالذكر رئيس النادي السيد طوني ابونعوم والرئيسة المنتخبة السيدة مهى معلوف قاصوف ونسأل الله ان يكلل مساعيكم دائما بالنجاح ..”
      بعدها تحدثت الرئيسة المنتخبة للعام ٢٠٢٠-٢٠٢١ السيدة مهى معلوف قاصوف، ممثلة رئيس بلدية زحلة معلقة المهندس اسعد زغيب ولجنة المياه في المنطقة الروتارية 2452، مستهلة كلمتها بالشكر الى كل من ساهم بانجاح هذا المشروع، وقالت: “لقد وصلنا الى ختام هذا المشروع والذي انطلق عام 2018، والذي شهد على توقيع اتفاقية بين النادي وبلدية زحلة والتي اخذت على عاتقها تأمين الصيانة من فحص للمياه واستبدال الفلاتر في المدارس الواقعة ضمن النطاق البلدي ، متمنية الاستمرار بالنشاط لنادي زحلة والذي شهد هذا العام العديد من المشاريع. مشيرة الى ان العلاقة مع حضانة الطفل مستمرة منذ حوالي 14 سنة قدم خلالها النادي للحضانة عدة مشاريع من بينها تجهيز الاسرة، تجهيز مكينات للتطريز ، تجهيز المؤسسة بالكومبيوترات، واليوم جاء دور فيلتر المياه كل ذلك يعود الى اهتمام الحضانة بالطفل والطفولة والتي هم بأمس الحاجة للوقوف الى جانبها. كما وتوجهت بالشكر للمهندس جاد جريس واخصائية الصحة السيدة جيسكا ترشيشي على جهودهم المتواصلة في زحلة والبقاع ولبنان .
    كما وشكرت كل من ساهم في انجاح هذا المشروع خاصة بالذكر الشركاء المحليين ومؤسسة الروتاري الدولية والاندية من خارج لبنان والتي كان لها الدور الاكبر في انجاح هذا المشروع .
     وفي ختام الجلسة تم تكريم بلدية زحلة، وحضانة الطفل، وتوزيع شهادات مشاركة على المعلمين والمعلمات المشاركين في الندوة التدريبة وتبادل الصور التذكارية وشرب نخب المناسبة .
     طوني أبو نعوم

أهم المواضيع


اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات

الاكثر تعليقاً

فديوهات مختاره